المعارضة تستعيد مواقع وتوقع خسائر بالنظام في ريفي ادلب وحماة

قاسيون - اورينت - سوشال



وزّع سوريون الحلويات في الشمال المحرر، يوم الخميس 11 تموز/يوليو 2019، احتفالاً بتحرير فصائل المعارضة لبلدة الحماميات وتلها الاستراتيجي بريف حماة الشمالي.

وسيطرت غرفة عمليات “الفتح المبين” على بلدة الحماميات و تلها الاستراتيجي في ريف حماة الشمالي بشكل كامل، وذلك عقب اشتـ.ـباكات عنيفة اندلعت مساء يوم الأربعاء 10 تموز/يوليو 2019.

  وقام بعض السوريين في الشمال المحرر بحملة “الجسد الواجد”، للتضامن مع المـ.ـقاتلين على الجبهات وشد أزرهم، وكان الاهالي في الشمال المحرر بدؤوا سلسلة من الحملات للتضامن والتكاتف مع المقاتلين على الجبهـ.ـات، كان آخرها حملة الخندق التي تهدف لحفر الخنادق على الجبهات.
وأعلنت “الفتح المبين”، عن تمكن مقاتلـ.ـيها من صد 5 محاولات تقدم فاشلة لميليشيات النظام على محور الحماميات منذ فقدانه السيطرة على البلدة وتلها الاستراتيجي.
وأكدت “الفتح المبين” سقوط عشرات القتـ.ـلى والجـ.ـرحى في صفوف ميليشيات النظام خلال محاولات التقدم الفاشلة، يذكر أن غرفة عمليات “الفتح المبين”، تشكلت للدفاع عن الشمال السوري، من مقاتلي جيش العزة والجبهة الوطنية للتحرير وهيئة تحرير الشام.
وكانت قد نشرت “الجبهة الوطنية للتحرير”، تسجيلاً مصوراً جديداً لنسـ.ـف دشـ.ـمة لميليشيا أسد الطائفـ.ـية على محور الحويز غرب حماة، وسط تقدم للفصائل المقاتلة على نقاط استراتيجية شمالي المحافظة.
وأوضحت “الجبهة الوطنية”، أنها تمكنت من تدميـ.ـر دشمة رشاش دوشكا، ومقتل طاقمها، إثر استهدافها بصـ.ـاروخ مـ.ـ.ضاد للدروع على محور الحويز.
وكان يتواجد في الدشمة ما لا يقل عن أربعة عناصر لميليشيا أسد، حسبما أظهر التسجيل المصور الذي نشرته الفصائل، يوم الأربعاء.
تقدم للفصائل
ويأتي ذلك بالتزامن مع إعلان “الجبهة الوطنية”، على معرفها الرسمي، السيطرة، ضمن معركة “الفتح المبين”، على تل الحماميات، وبلدة الحماميات في ريف حماة الشمالي بالكامل، مؤكدة مـ.ـقتل العشرات من ميليشيا أسد، والاستـ.ـيلاء على عدة آليات وعربات ثقيلة.
ونوهت “الجبهة الوطنية”، إلى أن ميليشيا أسد تكبدت خسـ.ـائر بـ.ـشرية كبيرة، إثر صد محاولة استعادة السيطرة على الحماميات وتل الحماميات في ريف حماة الشمالي.
وفي وقت سابق من يوم الأربعاء، أفادت “الجبهة الوطنية”، ببدء التمهيد ناري بمختلف الأسـ.ـلحة الثقـ.ـيلة والمتوسطة، على تلة الحماميات قبيل اقتحـ.ـامها، كما استـ.ـهدفت نقاط تمركز وتجمعات ميليشيا أسد في ريفي حماة الشمالي والغربي بالمد.فعية الثـ.ـقيلة وصـ.ـواريخ الغراد.


تعليق جديد